عدد وأدوات لاسلكية

يضج سوق الأدوات مؤخرا بالأدوات اللاسلكية، فقد اجتاحت هذه الظاهرة الورش والصناعة ككل، ماهي الأدوات اللاسلكية ؟وماهي فوائدها؟تعالوا نتعرف اليها من خلال هذه المقالة المختصرة.
 منذ ما يقارب عقدين من الزمن حوالي العام 2005، دفعت قفزات كبيرة إلى الأمام في مجال المحركات وإلكترونيات الأدوات، رافقتها تطورات كبيرة في استعمال أيون الليثيوم كتطور هادف يمثل عنصر اساسي لمصدر طاقة فعال في مجال الأدوات والمعدات،كانت تعد هذه القفزة نمط استخدام مستقبلي لا أكثر حتى جاء يومنا هذا، حيث تتوفر الأدوات اللاسلكية اليوم بكميات هائلة فائقة القوة والأداء كما تفوقت في الأداء على سابقاتها ذات الأسلاك، وبالتالي ظهرت الفوائد بتطوير اسلوب التشغيل حيث زادت أوقات التشغيل وأوقات الشحن أصبحت أقصر، للتعرف أكثر على الأدوات اللاسلكية وفوائدها تابعوا القراءة.

الخطوة الأصعب هي الحصول على قبول للادوات اللاسلكية كنمط جديد في السوق والصناعة، لذلك لا يزال هناك تجار يقاومون التحول من السلكي إلى اللاسلكي، بالنسبة لهؤلاء المستخدمين، هناك الكثير من العمل الذي يتعين القيام به بسبب صعوبة تنظيم وقت تشغيل البطارية المحتمل، ومخاوف الطاقة والأداء الإجمالية، على الرغم من أن هذه المخاوف قد تكون صحيحة حتى قبل خمس سنوات، إلا أن الصناعة الآن في مرحلة تخضع لسيطرة النمط اللاسلكي بسرعة باعتبارها التكنولوجيا الرائدة من نواح عديدة.
ذكرت إدارة الصحة والسلامة المهنية منذ فترة طويلة أن الانزلاقات والسقوط هي مصدر قلق سائد في مواقع العمل، حيث تمثل أكثر من ثلث جميع الإصابات المبلغ عنها. تحدث الحوادث غالبا عندما يتعثر العمال بسبب احد الأسلاك، وهي الأسلاك الموصولة بالأدوات الكهربائية.

 تتمتع الأدوات اللاسلكية بميزة تحرير مواقع العمل من مشكلة الأسلاك الكثيرة المنتشرة في موقع العمل، و كذلك توفير مساحة أكبر للعمل.
لم يعد وقت التشغيل مصدر قلق كبير بعد الآن عندما يتعلق الأمر بالأدوات اللاسلكية، مما يجعل الكفاح القديم الذي يؤمن بقضية أمان السلك الكهربائي شيئًا من الماضي. 
وذلك يعني الانتقال إلى حزم بطاريات أكثر كثافة للطاقة حيث أن المستخدمين المحترفين الذين يستخدمون الأدوات على نطاق واسع يعتمدون الآن على عدد أقل من حزم البطاريات لإنجاز يوم عمل كامل.
مع توفر بطاريات الليثيوم أيون الأحدث الآن، يحتاج المستخدمون إلى بطارية واحدة أو اثنتين فقط في اليوم، ثم إعادة الشحن طوال الليل.
لا تعد تقنية هي المسؤولة وحدها عن الميزات المحسّنة التي يراها المستخدمون اليوم في أدواتهم، يُعد الهيكل والبنية للأداة والمحركات الإلكترونية أيضًا من العوامل الرئيسية التي يمكن أن توفر زيادة في وقت التشغيل والأداء، نظرًا للعديد من التطورات التكنولوجية، تمكن مصنعو أدوات الطاقة اللاسلكية من تلبية وتجاوز أداء الجهد العالي مع حلولهم اللاسلكية، وذلك من خلال ربط المحركات الخالية من الفرشاة بحزم الإلكترونيات الأكثر قدرة في العالم وبطاريات الليثيوم أيون الأكثر تقدمًا، يمكن للمستخدمين حقًا تجاوز حدود أداء الأدوات اللاسلكية وتجربة الإنتاجية المحسنة التي توفرها.

أدت الابتكارات المحيطة بأدوات الطاقة اللاسلكية أيضًا إلى فرص تسمح للمصنعين بتعزيز الجوانب الأخرى للأدوات، والتأثير على سلامة وكفاءة العملية الشاملة سنطرح الموضوع من خلال أمثلة من أجل توصيل الفكرة بشكل افضل. 
المثال الأول من خلال استخدام تقنية الخاصة بهم، قدمت أول مكبس مغناطيسي لاسلكي بجهد 18 فولت، تستخدم الأداة مغناطيسًا دائمًا بحيث تعمل القاعدة المغناطيسية بدون كهرباء ؛ التأكد من أن المغناطيس لا يتم تعطيله إذا تم تفريغ البطارية كما انها مجهزة باكتشاف رفع الإيقاف التلقائي، يتم قطع الطاقة عن المحرك تلقائيًا إذا تم الكشف عن حركة دورانية زائدة أثناء الحفر.

المثال الثاني يعد كل من صاروخ جلخ ومثقاب رونيكس اللاسلكي من الأدوات الفائقة الأداء وتعد نماذج مميزة عن الأدوات اللاسلكية الناجحة في السوق.
توقف مكابح الخاصة بها الملحقات في أقل من ثانيتين، بينما يقلل القابض الإلكتروني من الارتداد أثناء الربط، لم تكن هذه الأنواع من الابتكارات الجديدة للعالم ممكنة بدون التشغيل البيني المعقد للليثيوم أيون وتقنيات المحركات والإلكترونيات.

المدير الأول كيفن جي هو مدير أول للمنتجات في، من ثم تدحرجت هذه الصناعة للشركات كافة، فتألق بعضها واخذ مكانته كشركة رائدة في صناعة الأدوات اللاسلكية، من ضمن هذه الشركات شركة بوش العالمية، شركة ديفالت وتنضم شركة رونيكس للسباق التنافسي بشراسة معتمدة كل من الجودة والتنوع في أدواتها كحجر اثاث في تقدمها.
الأدوات اللاسلكية مستقبل واعد يغير الفكر الصناعي ككل ويدفن الأدوات التقليدية في مقبرة الصناعات، نتمنى ان تعود هذه المقالة عليكم بالفائدة، للمزيد من المعلومات ننصحكم بالاطلاع على المنتجات والادوات اللاسلكية من شركة رونيكس من خلال زيارة موقعها.

RONIX أدواتفئة